ما الفرق بين الخلايا الجذعية والبلازما للشعر؟ يعد حَقن الخلايا الجذعية والبلازما للشعر أحدث تقنيات علاج مشاكل الشعر التي توصل لها العلم الحديث، حقق علاج مشاكل الشعر بالخلايا الجذعية والبلازما انتشاراً واسعاً في الآونة الأخيرة؛ نظراً لكونه تقنية لا تتطلب عمل شق جراحي كما يحدث في عمليات زرع الشعر.
في هذا المقال سوف نتعرف على الفرق بين الخلايا الجذعية والبلازما للشعر ونذكر كل التفاصيل المتعلقة بالتقنيتين، وفوائد كل منهما.

الفرق بين الخلايا الجذعية والبلازما للشعر تقنياً

تشترك التقنيتان في كونهما علاجًا فعالاً لمشاكل تساقط الشعر والصلع، فكلتا التقنيتين تساعدان على نمو الشعر مجدداً، بينما الفرق بينهما واضح تقنياً، ونوضحه في السطور القادمة:

تقنية حقن الخلايا الجذعية للشعر

الخلايا الجذعية هي خلايا لها قدرة فريدة على الانقسام إلى مختلف أنواع الخلايا، تتعدد مصادر الخلايا الجذعية، ومن بينها الخلايا الجذعية لدى البالغين المتواجدة في الدهون والنخاع الشوكي، والتي تستخدم في علاج مشاكل الشعر.
يتم أخذ عينة عادةً من دهون منطقة البطن وفصل الخلايا الجذعية وتكثيفها، ثم إضافة بعض الفيتامينات والإنزيمات والأحماض الأمينية الهامة لنمو الشعر، ثم حقنها بفروة الرأس بالطبقة الوسطى من الجلد بالقرب من بصيلة الشعر.

تقنية حقن البلازما للشعر

البلازما هي إحدى مكونات الدم التي تحتوي على صفائح دموية وعوامل محفزة لنمو الخلايا.
يتم تحضير البلازما عن طريق سحب عينة من الدم بحجم حوالي 10 سم من ذراع المريض، ثم وضع العينة بجهاز طرد مركزي يقوم بفصل بلازما الدم عن كرات الدم البيضاء والحمراء، لتنتج طبقتان من البلازما، طبقة علوية فقيرة بالصفائح الدموية وأخرى سفلية غنية بالصفائح الدموية، يقوم الطبيب بفصل الطبقة الغنية بالبلازما ومعالجتها، ومن ثَمَ حقنها بفروة الرأس مستهدفاً الطبقة الوسطى من الجلد.

اقرأ ايضا : حقن الخلايا الجذعية للوجه

الفرق بين الخلايا الجذعية والبلازما للشعر من حيث الفوائد العلاجية

الخلايا الجذعية تنقسم وتكوّن خلايا جديدة لتمنح فروة الرأس بصيلة شعر قادرة على إنبات شعر صحي، وتقوم أيضاً بتجديد الخلايا التالفة المحيطة ببصيلة الشعر.
البلازما تعمل على تنشيط الدورة الدموية بفروة الرأس، كما أنها تحتوي على عوامل محفزة لنمو الشعر تعزز وتقوي بصيلة الشعر، لكنها غير قادرة على تكوين بصيلة جديدة.

الفرق بين الخلايا الجذعية والبلازما للشعر من حيث النتائج

تظهر نتيجة حقن الخلايا الجذعية للشعر بعد شهر من الجلسات، ويحتاج المريض من 4 إلى 6 جلسات، بواقع جلسة شهرياً، تكرر الجلسات كل سنة أو سنتين على حسب الحالة.
تظهر نتيجة حقن البلازما للشعر بعد 3-6 أشهر من تاريخ آخر جلسة، يحتاج المريض إلى 3 جلسات يفصل بينهم 4-6 أسابيع وتكرر الجلسات كل 6 أشهر أو سنة على حسب الحالة؛ لضمان استمرار نمو الشعر.

 

جدول مبسط يوضح الفرق بين الخلايا الجذعية والبلازما للشعر

 

وجه المقارنة حقن الخلايا الجذعية للشعر حقن البلازما للشعر
المصدر خلايا يتم استخلاصها من دهون منطقة البطن إحدى مكونات الدم

يتم فصلها من عينة دم المريض

المميزات خلايا لها قدرة عالية على الانقسام 

تكون بصيلة جديدة

تعمل على تجديد الخلايا المحيطة بمكان الحقن

غير قادرة على الانقسام

غنية بالصفائح الدموية والعوامل المحفزة لنمو الخلايا

تحفز الدورة الدموية بفروة الرأس

تحفز إنتاج الكولاجين

التخدير تخدير موضعي تخدير موضعي
إضافات الحَقن فيتامينات

عوامل منشطة لنمو الخلايا

مضادات أكسدة

فيتامينات

عوامل منشطة لنمو الخلايا

عدد الجلسات 6-4 جلسات 3 جلسات
الفارق الزمني بين الجلسات جلسة شهرياً جلسة كل 4-6 أسابيع
ظهور النتائج خلال شهر من أخر جلسة خلال 4-6 أشهر بعد آخر جلسة
تكرار الجلسات تكرر على حسب الحالة كل 6 شهور أو سنة تكرر على حسب الحالة كل سنة أو سنتين

 

 

تم عرض أوجه الفرق بين الخلايا الجذعية والبلازما للشعر من حيث الآلية المستخدمة والفوائد العلاجية والنتائج، ويبقي الإجابة على سؤال أيهما أفضل؟

 لا يمكن الإجابة على هذا السؤال في بضع كلمات، حيث تتوقف الإجابة على حالة المريض وحالة فروة الرأس.. وللطبيب المعالج القرار النهائي لتحديد طريقة العلاج المناسبة.